ملف النفط والغاز ليس مضمون النتائج؟

ملف النفط والغاز ليس مضمون النتائج؟

Monday, November 20, 2017

لفت نائب مدير شؤون التدويل في جامعة أبردين (Aberdeen) البروفسور جون باترسون، الى "المخاطر والتبعات التي يتعين على أي حكومة في العالم توقعها عند البدء بعمليات الإستكشاف والتنقيب ومن ثمّ استخراج النفط والغاز"، مشدداً على "أن هذا الملف من الملفات الإستراتيجية المهمة، وليس مضمون النتائج دائماً".

وأيّد "إنشاء شركة وطنية لإدارة قطاع النفط تحفظ المصالح الإستراتيجية وحقوق الشركات العالمية التي ترغب في دخول المناقصات"، مشيراً الى "أن الشركات العالمية تريد بيئة سليمة قبل إطلاق عمليات التنقيب والإستخراج، أهمها الاستقرار السياسي والتشريعات التي تراعي مصالح الشركات والدولة".

وكان باترسون يتحدث في محاضرة نظمتها كلية سليمان العليان لإدارة الأعمال في الجامعة الأميركية في بيروت ومعهد حوكمة، بعنوان "نماذج قانونية لتطوير قطاع النفط والغاز: ما هي خيارات الدولة؟"، ضمن سلسلة محاضرات "كرسي رامي مخزومي في حوكمة الشركات".
ودعا رئيس "منتدى الحوار الوطني" فؤاد مخزومي شباب لبنان الى "أن يخطوا خطوتهم الأولى نحو التغيير من بوابة النفط والغاز"، معتبراً "أن هذه الثروة ستجعل البلد يتوقف عن لعب دور الساعي وراء المساعدات دائماً".

مقالات مشابهة

إسرائيل تطلب الضغط على لبنان لوقف تراخيص التنقيب عن الغاز!

كرسي “رامي مخزومي” في الجامعة الأميركية يستضيف خبيرا متخصصا بتطوير قطاع الغاز والنفط

ملف النفط والغاز ليس مضمون النتائج؟

الحكومة اللبنانية تقر مراسيم النفط والقطاع الى الأمام